كلمة في احتفالية يوم الشهيد الشيوعي

الرفيقات العزيزات والرفاق الأعزاء

الفاضلات والأفاضل الحضور لاحتفالية يوم الشهيد لبشيوعي

تحية طيبة وبعد

إنّ استذكار الشهداء يمثل طاقة استيلاد وعطاء متجددة مثلما يتمسك بقيم الوفاء للشهداء أنفسهم.. وبشكل أعمق وضوحاً يجسد الاحتفاء هذا تمسكاً بالقيم التي ضحى من أجلها الشهداء، وهي المنبر الذي نعبر فيه عن قيم أنسنة وجودنا وتطبيع المسيرة السلمية بالضد من العنف الهمجي الذي اغتال لنا أعز قادة الفكر والمجتمع وهم يدافعون عن مصالح الشعب وحقوقه وحرياته.

إنّنا إذ نحيِّي معكم شهداء الحزب الشيوعي نستوحي بطولاتهم ومواقفهم ذات السمو الأعلى بوجودنا.. ونعلو بنداء تفعيل أنشطتنا بمستوييها الوطني الإنساني العام والثقافي بخطاب التنوير وكنس نفايات الفكر الظلامي وما أشاع ويحاول إشاعته من أمراض بمجتمعنا.

ومن قلب الخطاب الثقافي العراقي اليوم، حيث تجري جرائم إرهاب الإنسان ومحاولة منعه من تقديم منجز مدني متحضر، نؤكد أن الشعب مازال متمسكا بطلائعه التي حملت خطاب التنوير فكراً وثقافةً ومنجزاً. وأن الشهداء أحياء بمُثُلهم وقيمهم السامية النبيلة..

دمتم جميعاً لتفعيل مسيرة نضالية كفاحية تبني وجودنا الإنساني الأسمى ولكم خالص التحايا والتقدير

رئاسة البرلمان الثقافي العراقي في المهجر

14\02\2015  لاهاي هولندا

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *