نداء لتفعيل الحملة الوطنية من أجل النازحين ومكافحة الطائفية، الفساد والإرهاب

الأسبوع الوطني لإحياء الذكرى السنوية الأولى لاجتياح الموصل ونازحيها

تحت شعار

من أجل الوحدة والتضامن لتخليص العراق من عصابات داعش والمتعاونين معها

إلى السيدات والسادة، الأخوات والأخوة المشاركين في أسبوع الحملة الوطنية لإحياء الذكرى السنوية لفجيعة اجتياح الموصل ومحافظة نينوى والنازحين ومن ثم الرمادي وغيرها.

إن اتساع جمهرة المشاركين في هذه الحملة الوطنية هو مكسب كبير لصالح القضية المشتركة لكل الشعب العراقي النبيل، إذ كلما اتسعت هذه الحملة واكتسبت شعبية، حققنا خطوة مهمة نحو الأمام لصالح وحدة الشعب المفقودة حالياً بسبب النظام السياسي الطائفي والطائفية المقيتة ومحاصصاتها المخلة ب قضايا الوطن والمواطن والمجتمع المدني.

إلا إن المشاركة الواسعة في الحملة تتطلب أيضاً وأينما أمكن تحقيق التعاون والتنسيق بين جميع المشاركين في هذه الحملة لأنه الأساس المكين  لإزالة كل ما يعيق طريق التقدم صوب الوحدة الوطنية المفقودة. فبمثل هذه الفعاليات يمكننا الاقتراب من الوحدة الوطنية بين جميع المشاركين ومعالجة القضايا الصغيرة التي تقف حجر عثرة في طريق التعاون العام والتنسيق المشترك لفعاليات وطنية كبرى مثل هذه الحملة التي تشارك فيها تنظيمات وأحزاب وقوى سياسية ومنظمات مجتمع مدني وشخصيات عراقية وطنية واجتماعية وإعلامية وعلمية كثيرة.

إن اللجنة العليا واللجنة التنفيذية التحضيرية واللجة الإعلامية للحملة الوطنية تتطلع إلى المزيد من الفعاليات المشتركة حيثما أمكن، وخاصة في الوطن، وفي العاصمة بغداد، لأنها ستقدم النموذج القدوة الذي يحتذى به في بقية مناطق الحملة بالعراق وفي البلدان التي تساهم فيها.

نقدم جزيل الشكر إلى المنظمات والشخصيات العراقية من النساء والرجال التي تساهم بفعالية في هذه الحملة الوطنية ذات الأهداف النبيلة.

تحية إلى كل المشاركين من مختلف الانتماءات القومية بالعراق من عرب وكُرد وكلدان آشوريين سريان وتركمان، ومن أتباع الديانات من مسلمين ومسيحيين وإيزيديين ومندائيين وشبك وكاكائيين وزرادشتيين وبهائيين.

اللجنة العليا للحملة الوطنية   اللجنة التحضيرية التنفيذية   اللجنة الإعلامية للحملة

7/6/2015   

 

 

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *