إدانة الاعتداءات الإسرائيلية العنصرية في القدس ومناشدة المنظمة الدولية لاتخاذ الإجراءات الواجبة

لعدد من الأيام وعلى التوالي واصلت القوات الإسرائيلية اعتداءاتها في القدس مستخدمة العنف المفرط في اقتحام الحرم القدسي محاولة إخراج الشباب فيه ومعرضة أرواحهم لمخاطر جسيمة، فضلا عن طابع الانتهاك من جهات قانونية وسياسية بما يخدم تغييرات دانتها القرارات الأممية مراراً وتكراراً…

إننا في المرصد السومري لحقوق الإنسان نعتقد أن ممارسات السلطة الإسرائيلية تدخل في بوابة الجرائم العنصرية وجرائم ضد الإنسانية وانتهاك حقوق شعب تحت الاحتلال ضمناً انتهاك الحرمات ومحاولة فرض الأمر الواقع في تغييرات ديموغرافية وأخرى على طابع المدينة ومعالمها، وهو الأمر المحظور في القانون الدولي قطعاً في وقت تواصل السلطات الإسرائيلية الإيغال في ارتكابه ضاربة عرض الحائط المجتمع الدولي ونضالات الشعب الفلسطيني وحقه في العيش حراً مستقلا.

وبناء على ذلك فنحن لا نكتفي بإدانة الجريمة بل نناشد الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والجهات الدولية المعنية بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني لسرعة التفاعل ووضع أسقف زمنية فاعلة مع متابعة تطبيقها واتخاذ كل الإجراءات القانونية التي تفرض إيقاف تلك الانتهاكات فوراً  وإنقاذ حيوات المواطنين المدنيين الأبرياء العزّل والتوجه لإنهاء الاحتلال والاعتراف بالدولة الفسلطينية وعاصمتها القدس في إطار حل الدولتين المعتمد أممياً.. ودامت مسيرة التضامن الأممي وحركة حقوق الإنسان ناشطة مؤثرة لتنتصر لحق تقرير المصير ولوقف الجرائم الفاشية والعنصرية المرتكبة

المرصد السومري لحقوق الإنسان

لاهاي هولندا 15أيلول سبتمبر 2015

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *