الجمعة التاسع من تشرين أول: تظاهراتنا الحاشدة للرد على التردد والمساومة والتسويف

نتظاهر معاً وسوياً من أجل الوطن والناس

لا اجتزاء ولا تقسيط ولا تراجع عن مطالبنا
ندين ألاعيب التصريحات والتنازلات والمناورات وأشكال التسويف والمماطلة

 

ونحن  إذ ننزل إلى الساحات والميادين للتظاهر اليوم ورفع الكارت الأصفر بوجه المفسدين والمتهاونين والمفرطين بحقوق الشعب ، فإننا في الوقت ذاته نحشّد لموعد غير بعيد سنحسم فيه المعركة من أجل دولة مدنية تلبي للشعب مطلبه الرئيس في العدالة الاجتماعية بكل تفاصيلها، حيث دولة المواطنة هي دولة العدل والمساواة والانعتاق من زمن الفساد والمفسدين ومن خبث التضليل الطائفي السياسي..

sahataltahreer1234567

فلنكن جميعا في ساحة التحرير ببغداد وفي ميادين الحرية بكل محافظاتنا. ونحن نؤكد أننا مازلنا حنى الآن، نرفع الكارت الأصفر بوجه التشويه والتضليل الذي يغطي على الفساد وجرائم المفسدين ولكننا نؤكد أيضا ومرة أخرى أن الكارت الأحمر جاهز وأننا ندرس موعد النزول به والتحشيد له..

وكل هذه الإنذارات الأسبوعية واليومية الجارية اليوم، ليست المنتهى إلا لمن خضع لإرادة الشعب واستجاب لمطالبه العادلة.. إنّ فشل الحكومة بتنفيذ واجباتها وتلبية حاجات الشعب وبناء عراق جديد كلفها بعملية إشادته الشعبُ، يعني أنّ الشعب بات من حقه تغييرها بعد سلسلة الانذارات والتنبيها ؛ فإن لم تستجب ولم تنجح في تعديل المسيرة، وإن لم تحسم أمرها بالالتزام بصحيح البرامج التي قدمتها النخب المتخصصة الوطنية فإن الرد الشعبي الحازم والحاسم آتٍ لا محال..


فاحسموا أو نحسم. ولن نهاب من أجل استعادة سلطة الشعب وحقوقه كل الاحتمالات فقوة الشعب أعلى من قوى الميليشيات ومن مافيات الفساد وبلطجتهما

 Iflag333333333333333333

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *