تقرير الوقفة الاستذكارية لمرور عامين على غزو تنظيم داعش الإرهابي للموصل ومناطق أخرى من العراق

موقع ألواح سومرية معاصرة ينشر تقريراً مصوراً عن عدد من  الفعاليات المتنوعة التي نظمها ((المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان)) في داخل الوطن والمهجر من وقفات تضامنية مع أهلنا في المناطق المستباحة وفي مخيمات النزوح وفي المعتقلات وتحت سطوة الإرهابيين واستعباد\هم وإذلالهم الإجرامي الأبشع وفعاليات احتجاجيةمن أجل محاسبة المتسببين بالجرائم ووضعهم تحت طائلة القانون ومقاضاته للجريمة والمجرمين… إلى جانب ما تم توجيهه من مذكرات إلى الجهات الدولية والمحلية حقوقيا سياسيا بقصد دعم أهلنا وتحريرهم وحماية حقوقهم.. تحية للمنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان في حملاته الحقوقية المهمة المميزة. وندعزكم بهذه المناسبة للاتصال بالمنتدى وتعزيز الأنشطة الحقوقية المستقلة المميزة

    اقامت لجنة تنسيق الداخل لمنظمات حقوق الانسان العراقية ، وقفة احتجاجية لمرور سنتين لاجتياح تنظيم داعش الارهابي في 10/6/2014 لمدينة الموصل ومناطق اخرى من محافظات صلاح الدين وديالى والانبار  ومن جنوب  محافظة كركوك في الساعة العاشرة من يوم الجمعة المصادف 10/6/2016 في شارع  المتنبي  مقابل بوابة القشلة نظراً لاغلاق حديقة القشلة والمركز الثقافي العراقي بدواعي امنية .

   بدأت الفعالية بحضور تجمع واسع من منتسبي منتدى منظمات حقوق الانسان العراقية ومنظمات المجتمع المدني ، واللافت في هذه الوقفة مشاركة العنصر النسوي والشباب وتغطية واسعة من وسائل الاعلام .

    وقد رفعت يافطات تحمل شعارات تندد وتستنكر الاعمال الارهابية لتنظيم داعش وما اقترفه من جرائم  جسيمة بحق اهالي المناطق المغتصبة من قتل وخطف وسبي واغتصاب وتهجير وتفجير لدور العبادة وتهديم المعالم الحضارية والاثرية الانسانية ،  مما ادى الى نزوح وتهجير قسري شمل مئات الالاف من المكونات والاطياف عرباً وكرداً ومسيحيين وايزيديين وشبك وتركمان وكاكائيين وغيرهم .

   القى الاستاذ عبد الخالق زنكنة المنسق العام لمنتدى منظمات  حقوق الانسان العراقية كلمة افتتاحية بالمناسبة تضمنت سرداً تاريخياً للجرائم المرتكبة خلال العامين الماضيين على هذه المناطق ، بدأً بجريمة سبايكر وسجن بادوش وسبي اكثر  من الفين  من الفتيات والنساء  الايزيديات وغيرهن وحيى انتصارات القوات المسلحة من الجيش والقوات الامنية والحشد والبيشمركة والمتطوعين  في الفلوجة والمناطق الاخرى ، كما اكد على ضرورة حماية الاهالي من المدنيين وفقاً لقيم ومبادئ حقوق الانسان ، وطالب المجتمع الدولي للاسراع بتقديم العون والمساعدة واعادة اعمار مناطقهم المتضررة .

    كما القى السيد محمد السلامي رئيس جمعية المواطنة لحقوق الانسان كلمة ادان فيها  جرائم داعش الارهابية وحمل الحكومات السابقة والمفسدين مسؤولية ما جرى وضرورة حماية المواطنين بعد عودتهم الى مناطقهم المحررة ، واحترام حقوق الانسان في التعامل مع السجناء والمعتقلين .

   ثم القى السيد وليم وردا عن منظمة حمورابي لحقوق الانسان كلمة شرح فيها جرائم داعش الوحشية وما اقترفوه بحق اتباع الاديان والمذاهب والمكونات الاخرى في مناطق نزوحهم داخل مدينة الموصل وسهل نينوى وهدمهم الكنائس ودور العبادة ، وطالب المجتمع الدولي بتقديم الخدمات لهم خاصة في مخيمات النزوح  ،  واصدار قرار باعتبار جرائم تنظيم داعش جرائم ابادة جماعية وقرأ ، نص بيان المنتدى بهذه المناسبة  .

   وكما القى السيد عبد الزهرة الاغا الشبكي  عن منظمة راستي لحقوق الانسان شرح فيها الكارثة الانسانية التي طالت المكونات الاصيلة في نينوى بمن فيهم الشبك وتعرضهم للقتل على اساس طائفي وتدمير قراهم ومزاراتهم على ايدي الارهابيين الدواعش ، وناشد منظمات الاغاثة الدولية بمد يد العون والمساعدة للمكونات  .

   وفي الختام شكر السيد حاتم السعدي رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان / بغداد الحاضرين  والاعلاميين على حضورهم  في هذه المناسبة رغم  الحر الشديد في فصل الصيف وحلول شهر رمضان المبارك متمنياً تحرير المناطق المغتصبة من قبل تنظيم داعش الارهابي بأقرب وقت .

استمرت الوقفة الاستذكارية حوالي ساعتين

نرجو تفضلكم في هذا الرابط للاطلاع على التقرير المصور لوقفة المنتدى في القشلة بشارع الثقافة العراقية (المتنبي) ببغداد

نرجو تفضلكم في هذا الرابط للاطلاع على التقرير المصور لوقفة المنتدى في القشلة بشارع الثقافة العراقية (المتنبي) ببغداد

نرجو تفضلكم في هذا الرابط للاطلاع على التقرير المصور2 لوقفة المنتدى في القشلة بشارع الثقافة العراقية (المتنبي) ببغداد

نرجو تفضلكم في هذا الرابط للاطلاع على التقرير المصور2 لوقفة المنتدى في القشلة بشارع الثقافة العراقية (المتنبي) ببغداد

Fotohamburg

صورة من الوقفة التضامنية التي فعَّلتها منظمة حقوق الإنسان العراقية في ألمانيا أومريك

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *