إدانة جرائم الإرهاب المرتكبة في استوكهولم

إدانة جرائم الإرهاب المرتكبة في استوكهولم بيان تبنته لجنة المهجر في المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان ضد الجريمة الإرهابية البشعة المرتكبة من ثيران العنف وفظاعاته الهائجة تلك التي باتت ترتكب جرائمها الهمجية بستار الفكر الظلامي وعفونة ما يجتره من تبريرات مرضية متوحشة من مغاور التاريخ .. إننا إذ نؤكد حقوق الإنساسن في حياته آمنة مستقرة نجدد تضامننا مع الضحايا ونتقاسم الألم ومهام التصدي للجريمة ضد أولئك السفلة من إفرازات التخلف وأمراض الجريمة الأبشع

مجدداً يرتكب الإرهاب ومرضاه المهووسون بمشاهد الدم وأشكال الانتقام وإيقاع أقسى الأذى والألم بالأبرياء الآمنين، يرتكبون جرائم إرهابية هذه المرة بمدينة استوكهولم؛ وهم بتلك الجريمة النكراء يطعنون استوكهولم الآمنة الوادعة بجمال أهلها أزاهير محبة وتسامح وقيم تحضر ومدنية..

إنّ الإرهاب يعلن باستمرار تمسكه بكل ما هو بشع، مرتكِباً الفظاعات بمشاهد وحشية تؤكد طابعهم المرضي الهمجي مثلما تؤكد كونهم من إفرازات عقلية مختلة معادية للاستقرار والأمن والسلم ومسيرة التقدم البشري..

إننا إذ ندين هذه الجريمة المعادية للإنسانية برمتها، نجدد استنكارنا وإدانتنا لكل جرائم الوحشية والهمجية التي باتت تستغل أساليب جديدة في الاعتداء على الآمنين بمختلف بلدان العالم المتحضر.. إنها جرائم ضد الإنسانية وهي جرائم تطال حقوق الناس في الحياة، حقوقهم في الأمن والأمان، حقوقهم في التقدم وفي العيش بسلام وبروح الإخاء والتسامح؛ فيما تلك الجرائم تحاول إثارة أشكال الهلع وإرهاب الناس في تفاصيل يومهم العادي وهي تحاول إثارة التمزقات والصراعات بين البشرية وأطيافها…

إن حقوق الإنسانية بحياة آمنة لا توفرها إلا حال من التكاتف والتعاضد بجهودنا جميعاً موحدة، وبمطاردة كل نأمة للمرضى الساديين المازوخيين من عناصر الإرهاب وشبكاتهم.. فلنكن معا وسويا لفضحهم وأفكارهم المتخلفة الظلامية ولنكن معا وسويا ضد تحركاتهم وما يحاولون ولنعمل من أجل التنوير الفكري بما يسحب البساط ويطهر وجودنا من أية هلفية أو أرضية تسمح بنموهم على كوكبنا..

إن حربنا مع الإرهاب واستعادة حق الإنسان في أمنه وسلامته وسلامه تبقى شاملة ولا تقف عند خطوة من دون أخرى فلنتكاتف ولنتفاعل ولنكن معا ضد الجريمة وتلك أولى بشائر دحر الجريمة وعنفها الدموي الهمجي ..

نجدد مشاطرتنا مشاعر الأسى مع أسر الضحايا متمنين سرعة الشفاء للمصابين والجرحى مؤكدين تضامننا الثابت ضد ما يشاع من صدمات التوحش والهمجية بدعواتنا لمزيد من التماسك وكبح جماح تلك الثيران الهائجة بجنون بشاعاتها…

والنصر للبشرية وحراكها الإنساني الحقوقي على مجرمي عصرنا من الإرهابيين المرضى السوقة…

لجنة المهجر في المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان

لاهاي هولندا 8 أبريل 2017

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *