مشاركة في طاولة حوار لدحر خطاب زعماء الحرب الطائفيين

مشاركة مع آخرين في (طاولة حوار) أكدت على رفض ألاعيب زعماء الحرب الطائفيين وأحابيلهم لتوريط ولو قسم من المعتصمين الثوار بقصد إحداث شرخ يكون منصة لهم لاختراق الثورة! لكن ذلك يظل وهماً فالثورة منتصرة وقد أكدت سحب شرعية سلطة الفساد الفاشية وإنتهاء صلاحيتها أدار الحوار الإعلامي ماجد الجميلي
اللقاء الكامل في الرابط أسفل الموضوع

لقاء متلفز: حيثما وصل الصوت لجمهور بعينه أكون سعيداً بوضع صوتي المتواضع وسط هدير بهي للشعب وثورته من أجل الحريات والحقوق، من أجل استعادة وطن منهوب، وكلما استطعت لفت النظر إلى تركيز على أولوية كانت مسرتي أكبر بالتقدم خطوة إلى أمام مهما تواضعت فإنها نقطة في بحر منجز شبيبتنا الثائرة من أجل غد أفضل.. تحايا لأهلنا يحملون الوطن بين الأضلع هم الأصل والمنبع
تقلبات مقتدى الصدر المتواصلة منذ عام 2003 كانت مقصودة لإشاعة الفوضى وتسويق نفسه ومحاولة إعادة إنتاجها للرأي العام في كل مرة.                                             د. تيسير الآلوسي – كاتب وباحث سياسي
كما نهجي في تبني رؤية الثوار والبحث عن سبل إنقاذ الثورة عبر دقة التشخيص ومنع الوقوع بأحابيل تضليلية من جهة وعملي على تنحية أية مشاغلة في أمور قد تعترض خطاب الثورة ونهجها؛ فإنّ ذياك الخطاب يظل الأكثر توهجاً ووضوحا في خطاب مدرسة الثورة بقصد تنحية المماحكات والأضاليل وأوهام المخادعة والسعي الحثيث الثابت من أجل إنجاز مهمة التغيير حصراً، فهي مهمة جسيمة بخاصة مع ضخامة التحديات وأولها التحديات (القمعية الفاشية) سواء باستمرار نزيف الدم أم بارتكاب جرائم الاختطاف والاعتقال الكيفي واشكال التعذيب الوحشي الأمر الذي يبقى بحاجة لشد العزائم ومزيد من تمكين قدرات التماسك للتصدي للتحديات غياها…
لقد جاء الإعداد متمكنا من أسئلته التي سلطت الضوء على ما اُرتُكب ويُرتكب من جرائم وكيفية ممارسة محاولات الإيهام والتضليل
 
هذا لقاء، أرجو التركيز فيه على الطروحات التي جاءت بحلقة البرنامج، لتنضيج أفضل السبل للوصول إلى خواتيم الثورة وإنجاز التغيير الشامل المؤمل مع أنني وجموع الثوار ندري أن مسار الثورة وخطاها يظل يحمل في طياته ما يتطلب المعالجة وإن في مراحل تالية لا تُغفل الثورة والثوار ذلك فلكل مرحلة حواراتها  المخصوصة
نريد أن نصل إلى جمهورنا الأوسع عبر مختلف قنوات الإعلام من فضائيات تتبنى خطاب الثورة باختلاف مناهجها عدا تلك التي تتطلب فضح أضاليلها وهي مهمة لن يتوقف عنها الوعي الجمعي البهي للثورة والثوار
مرحبا بالجميع وهذا هو اللقاء مع كبير الاحترام

******************************************************

اضغط على الصورة للانتقال إلى الموقع ومعالجاته

********************يمكنكم التسجيل للحصول على ما يُنشر أولا بأول***********************

تيسير عبدالجبار الآلوسي
https://www.facebook.com/alalousiarchive/

للوصول إلى كتابات تيسير الآلوسي في مواقع التواصل الاجتماعي
http://www.somerian-slates.com/2016/10/19/3752/

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *