حرية تعبير أم سطوة المتسترين بالدين؟!

حاول بعض مسؤولين في بعض الجامعات العراقية أن يطلب إزالة الشعارات الدينية وأشكال التعبير الطقسي الديني من الحرم الجامعي ومن قاعات الدرس  فكانت النتيجة تصفيتهم الجسدية أو في أفضل الحالات ابتزازهم ومصادرتهم بالتهديد.. وحاول مسؤولون أن يزيلوا ذلك من مؤسساتهم فجابهوا ما جابه العلماء والأساتذة.. ومرّت الأمور من دون تعليق لا من رئيس حزب ديني ولا من ممثلي الكتل الطائفية في الحكومة والبرلمان…

متابعة قراءة حرية تعبير أم سطوة المتسترين بالدين؟!

...

حرية تعبير أم سطوة المتسترين بالدين؟!

حاول بعض مسؤولين في بعض الجامعات العراقية أن يطلب إزالة الشعارات الدينية وأشكال التعبير الطقسي الديني من الحرم الجامعي ومن قاعات الدرس  فكانت النتيجة تصفيتهم الجسدية أو في أفضل الحالات ابتزازهم ومصادرتهم بالتهديد.. وحاول مسؤولون أن يزيلوا ذلك من مؤسساتهم فجابهوا ما جابه العلماء والأساتذة.. ومرّت الأمور من دون تعليق لا من رئيس حزب ديني ولا من ممثلي الكتل الطائفية في الحكومة والبرلمان…

متابعة قراءة حرية تعبير أم سطوة المتسترين بالدين؟!

...

متغيرات منتظرة من أحزاب الإسلام السياسي

تدهور المشهد العراقي العام مذ تسلَّمت أحزاب الإسلام السياسي السلطة وتحديدا مذ تحكَّمت وتسيَّدت ميليشيات تلك الأحزاب على الشارع السياسي العراقي. وليس لعراقي إلا أنْ يتحدث عن المذابح والمجازر والمآسي الكارثية المهولة التي حاقت به طوال السنوات الأربع الماضية…

متابعة قراءة متغيرات منتظرة من أحزاب الإسلام السياسي

...

متغيرات منتظرة من أحزاب الإسلام السياسي

تدهور المشهد العراقي العام مذ تسلَّمت أحزاب الإسلام السياسي السلطة وتحديدا مذ تحكَّمت وتسيَّدت ميليشيات تلك الأحزاب على الشارع السياسي العراقي. وليس لعراقي إلا أنْ يتحدث عن المذابح والمجازر والمآسي الكارثية المهولة التي حاقت به طوال السنوات الأربع الماضية…

متابعة قراءة متغيرات منتظرة من أحزاب الإسلام السياسي

...

المجتمع العراقي بين تقاليده وثوابته وبين أدعياء التديّن

في تاريخ مجتمع وادي الرافدين كانت الجذور الأولى لطفولة العقل الإنساني وكانت البذور التي نمت مكوِّنة بدايات المنطق عقلي وأنشطته التي شكلّت تراث الإنسانية العقلي الأول. وفي تاريخه الوسيط حاضرة الدنيا وشاغلتها في كل أنشطة الثقافة والمدنية من الفنون ومفرداتها إلى الفلسفة والعلوم ومنجزاتها.. وحضارةَ َ تكونت تقاليد وثوابت للمجتمع العراقي طوال عشرة آلاف سنة من الشدائد والمحن وهي العشرة آلاف من أعوام زاهرة بالعطاء والانتصار للعقل ولأنشنة الحياة البشرية وتمدنها وتقدمها الحضاري..

متابعة قراءة المجتمع العراقي بين تقاليده وثوابته وبين أدعياء التديّن

...

المجتمع العراقي بين تقاليده وثوابته وبين أدعياء التديّن

في تاريخ مجتمع وادي الرافدين كانت الجذور الأولى لطفولة العقل الإنساني وكانت البذور التي نمت مكوِّنة بدايات المنطق عقلي وأنشطته التي شكلّت تراث الإنسانية العقلي الأول. وفي تاريخه الوسيط حاضرة الدنيا وشاغلتها في كل أنشطة الثقافة والمدنية من الفنون ومفرداتها إلى الفلسفة والعلوم ومنجزاتها.. وحضارةَ َ تكونت تقاليد وثوابت للمجتمع العراقي طوال عشرة آلاف سنة من الشدائد والمحن وهي العشرة آلاف من أعوام زاهرة بالعطاء والانتصار للعقل ولأنشنة الحياة البشرية وتمدنها وتقدمها الحضاري..

متابعة قراءة المجتمع العراقي بين تقاليده وثوابته وبين أدعياء التديّن

...

العلم العراقي بين خيارات اليوم والغد

بعد سقوط نظام الدكتاتورية وتشكيل مؤسسة الدولة العراقية الجديدة جرت متغيرات عديدة منها إلغاء قوانين خطَّها قلمُ الطاغية الفرد ومنها إعادة تشكيل مؤسسات أو تأهيلها.. وكان منطق التغيير بعامة، يُفترض أن يمثل تطورا لصالح التعبير عن رأي الناس ومطالبهم.. لكن أغلب ما جرى تمَّ تحت خيمة أحزاب بعينها تخبطت بمستهدفاتها أو جرى تحت مظلة  المؤسسات التي تمَّ السطو عليها مجددا بكل أمراض الفساد التي اكتسحت الأجواء العامة..

متابعة قراءة العلم العراقي بين خيارات اليوم والغد

...

مصطلحات طائفية بين التداول والمعالجة

مصطلحات تنحتها أقلام الهجمة الصفراء على وطن الخضرة والنماء وسرعان ما تتداولها أقلام مبتدئة أو نصف متعلمة لتشكّل البوق الرسمي للجهات المعنية بإثارة الطائفية وأمراضها في عراق اليوم وما يُرسم لغده. المصطلحات مفردة في منهج قولبة الناس ووضعهم في أسرى عقلية محددة بذهنية طائفية مريضة.. مستغلة العواطف والانفعالات والمظالم لتمضي هي في الاتجاه الذي تريد..

متابعة قراءة مصطلحات طائفية بين التداول والمعالجة

...

السيادة والمرجعية بين الشعب والفقيه؟

يذكّرنا التاريخ الإنساني مذ ولادة الدولة أن جميع المصلحين وأن جميع الأنبياء والأولياء الصالحين كانوا يعايشون أبناء جلدتهم ويحيون حيواتهم ويتفاعلون معهم. وأنَّهم جميعا كانوا يمدون يد المشاركة في العمل اليومي للناس.. حتى أنهم كانوا يجنون أرزاقهم من جهدهم الخاص المباشر.

متابعة قراءة السيادة والمرجعية بين الشعب والفقيه؟

...

ظاهرة استبدال الناس بالنخب السياسية والزعامات الطائفية؟!

تصطرع الرؤى والأفكار السياسية اليوم لدرجة متأزمة ساخنة وفي خضم المعركة الدائرة بين قوى الظلام وقوى التنوير يُمرَّر كثير من المصطلحات والأفكار والمشروعات بطريقة تعقـِّد الأمور وتؤزمها.. ويزيد الطين بلّة أن قوى إقليمية تقف وراء جهات ظلامية أو تقسيمية وتضع بين أيديها إمكانات مادية ضخمة أغلبها متأتِ ِ من سرقة الثروة الوطنية العراقية وسرقة لقمة عيش المواطن العراقي.. فنجد الفضائيات من لون [طائفي] واحد صارت بأعداد متكاثرة فيما لم تمتلك قوى التنوير فضائية واحدة بالحجم ذاته؟؟

متابعة قراءة ظاهرة استبدال الناس بالنخب السياسية والزعامات الطائفية؟!

...