الحكومة الاتحادية: فلسفة التغيير بين الإجراء الجوهري الحاسم والخطى التكتيكية المتخبطة

 

أوردَت الأنباءُ جملةً من الأحداثِ والوقائع في الشأنِ العراقي؛ لعلّ أبرزها، هو انخفاضُ صادراتِ نفط المحافظاتِ العراقية الجنوبية عن معدلاتِهِ المستهدفة هذا الشهر. فلقد تلكأ التصديرُ في ظل ظروفِ طقسٍ سيء، يُتوقعُ أنْ يمنعَ البلدَ، وهو ثاني أكبر منتج في منظمة أوبك، من تحقيق هدفِهِ بشحن الحجم المقرر هذا الشهر. وبلغ المصدَّر في شباط أقل من مليونين برميل يومياً بينما كان المخطط بلوغه قياسياً هو 3.3 مليون برميل يومياً. يجري هذا في وقت تعاني البلادُ من ظواهر تنامي نسب البطالة وتفاقم ظاهرة الفقر ببعديها الأفقي العمودي مع حالات تأخر صرف الرواتب لعدد من المؤسسات والمحافظات فضلا عن التلكؤ في صرفها لإقليم كوردستان بمجمل العاملين بمؤسساته!

متابعة قراءة الحكومة الاتحادية: فلسفة التغيير بين الإجراء الجوهري الحاسم والخطى التكتيكية المتخبطة

...

التعصب والكراهية وآليات تأثيرهما المرضي ومكافحتهما

التعصب والكراهية ظاهرة لها جذورها وحالات تمظهرها في تاريخ البشرية. وقد ارتبطت الظاهرة بمفاهيم كالتمييز العنصري والقومي والديني والطائفي والجنسي ولعلّ كثيراً من الحروب والصراعات في تاريخنا نجمت عن واحد من أشكال التعصب للدين أو القومية أو غيرهما؛ وما زالت هذه الظاهرة تجتر تأثيراتها الخطيرة لتشكل آفة تنخر في وجودنا الإنساني وعلاقاتنا.. ولهذا أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1981 إعلاناً وضعت فيه أسس القضاء على جميع أشكال التعصب والتمييز الذي يتسبب في عرقلة الاعتراف بحقوق الإنسان وحرياته الأساس أو يتقاطع مع فرص التمتع بها و\أو ممارستها على أساس من العدل والمساوة.

متابعة قراءة التعصب والكراهية وآليات تأثيرهما المرضي ومكافحتهما

...

في الشأن العام، علاقاتنا بالآخر ومواقفنا تجاهه لا يصح أن تحكمها الأمزجة

أيتها السيدات والآنسات أيها السادة    وددت وضع معالجتي الموجزة هذه محددة بمادتها في زاوية بعينها، وأن تكون بصيغة خطاب مباشر مع القارئ أملا بحوار مناسب ننضّج فيه ما يمكن أن نصل به لأفضل وسائل أنسنة وجودنا. ونحن جميعا ندرك كم هي الأمراض والسمات التي أصابتنا بدراية وإدراك أو من دونهما. وبإيجاز، فنحن نحيا في مجتمع إنساني قطع شوطاً مهما في مراحل التقدم القيمي.. حيث التمدن والتحضر والتنوّر يسود عالمنا المعاصر إلا بقع متناثرة هي كما الأفراد الذين يمرضون وسط محيطهم الصحيح. وفي إطار قيم التمدن هناك محددات للعلاقات الإنسانية.

متابعة قراءة في الشأن العام، علاقاتنا بالآخر ومواقفنا تجاهه لا يصح أن تحكمها الأمزجة

...

آليات الحرب على الإرهاب، أهي مهمة الدولة أم ميليشيات خارج سلطتها

 منطقُ وجودِ الدولةِ وبناها المؤسسية هو ما يحكمُ وجود المجتمعات البشرية اليوم. ففي نطاقِ الدولة يجري فرضُ سلطة القانون بوصفه العقدَ الاجتماعي الأشمل بين المواطنين ويُنفّذ بآليات اشتغال السلطات ونُظم عملها التي تحكمها. ولعلَّ من بين أبرز الأمور المناطة بوجود الدولة الحديثة يتمثلُ في توفير الأمن والأمان وحماية المواطنين من الاعتداءات ومن أشكال ما يُحتمَل أن يهددهم في وجودهم وفي ظروف عيشهم. ومن أجل ذلك وُجِدت الجيوش الوطنية وقوات الشرطة وما يتضمن أداء تلك المهام من مؤسسات أمنية تقي المجتمع شرور ما يمكن أن يقع من قوى الجريمة والقوى المنحرفة الخارجة على سلطة المجتمع…

متابعة قراءة آليات الحرب على الإرهاب، أهي مهمة الدولة أم ميليشيات خارج سلطتها

...

بين حل استراتيجي منقذ ومخاطر الانشغال بحلول ترقيعية!؟

في تحليلات كثيرة جرى التركيز على واجب دعم بعض ما ظهر من خطوات جزئية صغيرة؛ تتعرض لبعض أشكال الفساد التي استشرت في سنوات عجاف تعمقت فيها نسب البطالة وتعطيل التنمية وتفاقم حجم الفقر عمودياً أفقياً بنسب ضاعفها حال التضخم وغيره من ظواهر، لكن الأنكى في مجمل المشهد تجسد في ظاهرة الفساد التي وضعت البلاد على رأس القائمة دوليا طوال سنوات حكم الطائفية ونظام المحاصصة.

متابعة قراءة بين حل استراتيجي منقذ ومخاطر الانشغال بحلول ترقيعية!؟

...

المرصد السومري لحقوق الإنسان يدين محاولة تشريع قانون حرية التعبير بصيغته التي رفضتها الحركة الحقوقية

في خطوة مستنكرة؛ تقدّمت حكومة السيد العبادي في بغداد بمشروع قانون (حرية التعبير عن الرأي والتظاهر) إلى مجلس النواب العراقي. وقد أكدت الأنباء أنّ الصيغة المرفوضة هي تلك التي تمّ تقديمها للمجلس الحالي وهي الصيغة التي جمّد قراءتها المجلس في دورته السابقة، عندما نجحت ضغوط الاحتجاجات الشعبية في وقف إقراره بثغراته الخطيرة.

متابعة قراءة المرصد السومري لحقوق الإنسان يدين محاولة تشريع قانون حرية التعبير بصيغته التي رفضتها الحركة الحقوقية

...

مجلس الاتحاد وجوده وصلاحياته في الهيأة التشريعية في العراق الفديرالي

أكد الدستور العراقي على تشكيل الهيأة التشريعية في العراق الفديرالي من مجلس النواب ومجلس الاتحاد. وأباح للمجلسين ممارسة الأنشطة في إطار الهيأة التشريعية وقد تشكل مجلس النواب وتمّ انتخابه لدوراته الأولى على الرغم من الثغرات التي اكتنفت الانتخابات من نواقص بقوانين الأحزاب والانتخاب والهيآت المعنية، إلا أنه جاء لينهض بالجهد التشريعي كاملا مع وجود الفراغ التشريعي بسبب عدم  سنّ قانون مجلس الاتحاد ومن ثمّ عدم تشكيله وترك مهامه لجهات مؤسسية أخرى بالمخالفة والنصوص الدستورية.

متابعة قراءة مجلس الاتحاد وجوده وصلاحياته في الهيأة التشريعية في العراق الفديرالي

...

هل الكانتونات الدينية هي أداة الحماية الأنجع للحل المنتظر!!؟

تفاقمت أوضاع المكونات الدينية والمذهبية في العراق في ضوء نظام الطائفية السياسية، المستولَد في العام 2003 على أنقاض نظام طغيان الدكتاتورية. فهذا النظام دأب على اختلاق الخنادق وافتعال الأزمات وشحذ أشكال الاحتراب بين عناصر متشددة في المجموعات الدينية والمذهبية؛ ومن ثمَّ فرض  حالات الاقتتال الدموي وجرائم التصفية على أتباع تلك المجموعات الأمر الذي وصل اليوم إلى مستوى جرائم ضد الإنسانية بل جرائم إبادة جماعية؛ مثلما حصل مع مسيحيي الموصل ومع الأيزيديين في سنجار…

متابعة قراءة هل الكانتونات الدينية هي أداة الحماية الأنجع للحل المنتظر!!؟

...

حكومةُ وحدةٍ وطنيةٍ تغادرُ فلسفةَ تقسيمِ العراق غنيمةً!

شرعت مؤسسات الدولة البحث في استكمال واجباتها ما بعد الانتخابات؛ بتعيين الرئاسات الثلاث وتكليف الشخصيات المحددة بمهامهم على وفق خطاب تعارفت عليه العملية السياسية طوال المدة المنصرمة. كان أبرز سماته السابقة هي المحاصصة الطائفية بخطاب تقسيم الغنيمة! وفي ضوء التكليف بمهمة رئاسة مجلس الوزراء التي اكتنفتها مشاهد معروفة، لا توافر فرصة لأن يتعلق طرفٌ واعٍ بآمال وهمية في تغيير نوعي بعيد، يمكنه حسم الأوضاع برمتها؛ ولكن فكرة إمكان حصول تغيير نسبي أو جزئي تبقى قائمة سواء جاءت من داخل الحراك الحزبي المعني بالتكليف أم من خارجه…

متابعة قراءة حكومةُ وحدةٍ وطنيةٍ تغادرُ فلسفةَ تقسيمِ العراق غنيمةً!

...

حكومة التكنوقراط هل تشكل حلا للأزمة العراقية؟ 

في عصرنا باتت العلوم والتكنولوجيا وآلياتها تدخل في مفردات الحياة وتفاصيلها كافة. ولا يمكن أن تمضي دورات البناء وعجلة الاقتصاد من دون كفاءات خبيرة، كما أن إدارة وحدات الإنتاج العامة والخاصة بكل تنويعاتها لا تتم من دون متخصصين لا يكتفى بمطالبتهم بحمل الشهادات العلمية حسب وإنما يشترط فيهم الخبرة والدراية…

متابعة قراءة حكومة التكنوقراط هل تشكل حلا للأزمة العراقية؟ 

...