مصادرة منظومة الإبداع ومنافذ جماليات الحياة والرد المؤمل من شعب واع مستنير؟

هذه مجرد ومضة تعيد التذكير بحلقة من حلقات قوى الظلام المتحكمة بالسلطة والمجتمع في العراق؛ إنها حلقة إغلاق صالات العرض السينمائي والمسرحي طبعا استكمالا لأفعال الحجر والحظر على مجمل محاولات إنتاج ثقافة التنوير وما تتضمن من آداب وفنون.. وهي ومضة بمقدار تسليط الضوء على الحقيقة الكارثية وفضح دواعيها ومزاعم مرتكبيها ممن تتكامل جرائم منظومة حكمهم الكليبتوفاشية وكيف تشكل جريمة حظر دور العرض جريمة لمنع الاتصال بين نخبة الإبداع والحراك التنويري الشعبي الجماهيري ومهام بناء العقل المعرفي من جهة وبناء الشخصية الإنسانية ومنظومتها الروحية السليمة بمهام الفنون والآداب وطاقة فعلها السامية.. فلنتمعن أبعد من هذي الومضة إن أردنا الحديث عن إنسانيتنا وسلامة أنسنة وجودنا ومنع توفير أجواء اغتيال حيواتنا وقيمنا الأنجع والأسمى والأفضل

متابعة قراءة مصادرة منظومة الإبداع ومنافذ جماليات الحياة والرد المؤمل من شعب واع مستنير؟

...

المرصد السومري: كل التضامن مع الزميل الناشط الحقوقي الأستاذ كامل زومايا

اطلع المرصد السومري على بيان هيأة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب تجاه ما تعرض له الزميل كامل زومايا من تهديد يمسه وجوديا فيما لو زار بغداد! وقد اتخذ المرصد السومري موقفه في ضوء الواقعة متضامنا مع الزميل ومع الهيأة ودورها الفاعل في التصدي للشأن الحقوقي ويضع إمكاناته في ميدان القضية وأبعادها القانونية  وفي أدناه بيان المرصد الذي أعاد التذكير بنهج التهديد والابتزاز الذي اتبعه نظام كليبتوفاشي من طبقة الكربتوقراط الديني المزيف

متابعة قراءة المرصد السومري: كل التضامن مع الزميل الناشط الحقوقي الأستاذ كامل زومايا

...

بعض مؤشرات بين النظام (الديني) والنظام (العَلماني) وما يتصدى للتشويش وتوريط الأبرياء بإعادة إنتاج قوى استغلالهم ونظامها؟

مع اشتداد أزمة نظام كليبتوفاشي يرتكب الجرائم التصفوية الوحشية اعتمادا على جناحيه المافيوي الميليشياوي بات حتميا وأكثر من ضرورة أن يوجد من يتصدى للمسؤولية بروح وطني ديموقراطي سليم التنظيم صافي الاستقلالية فكريا سياسيا وبنيويا في هيكل وجوده.. والإشارة هنا إلى تبني كونفيرديرالية الجبهة الشعبية بقواها العَلمانية الديموقراطية وبلا إشراك لعناصر ملتبسة التفكير بين قدم مع التنوير وأخرى مع هذا الجناح الإسلاموي أو اك لمجرد وجود تلميعات تضليلية تشوش على بعض عناصر غير مدركة لمعنى جناح إسلاموي حتى ولو أطلق شعارات شعبوية أو مقتربات ما يتوهمه بعضهم ذاك من أنه يسار (الإسلام!) كما كان في حقب تاريخية ما قبل الدولة الحديثة!! وهو مما لا يمكن قبوله… المعالجة تحاول التفاعل معكم بمقترحاتها بشأن تعزيز استقلالية الجهد في تمكين كونفيديرالية الجبهة الشعبية اليوم قبل الغد لحسم المعركة وقد باتت في قمة الكارثة المحيقة بالناس!! فهلا تفكرنا وتدبرنا ورسمنا اشتغالاتنا بمنطق العقل العلمي لا بمنطق الانحيازات الحزبية والمجاملات التي لا تخضع لنظرية سياسية!؟

متابعة قراءة بعض مؤشرات بين النظام (الديني) والنظام (العَلماني) وما يتصدى للتشويش وتوريط الأبرياء بإعادة إنتاج قوى استغلالهم ونظامها؟

...

من واقع الأوضاع العراقية وبحث المقهورين عن بديل وبعض إجابات عن أسئلة ذلك الواقع

من واقع الأوضاع العراقية وبحث المقهورين عن بديل و [بعض] إجابات عن أسئلة ذلك الواقع بعيدا عن سجالات مع وضد وخارج أطر النهلستية (العدمية) أو (لا مساومة أبدا) ولكن في عمق تبني مفهومات المصطلح السياسي ووسائل الأداء ونهج العقل العلمي أو العلمنة بلا تردد أو وجل أو محاذير تخشى ردود فعل هذا أو ذاك فرديا فيما قصد حركة التنوير والتغيير يكمن في استهداف الوعي الجمعي وإعادة تشكيل الرأي العام بمنطق صائب صحي صحيح.. فلنتجه إلى قراءة المقترح الذي ينتظر من الجميع تنضيجه ووضعه حيز الفعل والعمل والتأثير

متابعة قراءة من واقع الأوضاع العراقية وبحث المقهورين عن بديل وبعض إجابات عن أسئلة ذلك الواقع

...

مقولات في التغيير وحراكه في مسيرة العراقيات والعراقيين نحو البديل؟

في ظل بعض من يكرر تجاريب جرى الانتهاء منها في ضوء انتصار خيار (تغيير) على خيار (إصلاح) الواقع بمنطقة المخادعة والتضليل.. ومما يجري اجتراره الوصول إلى الجمهور عبر بوابة قادة الطائفية ومتقلبي المزاج من مخططي منطق الخرافة والدجل وارتداء العمة والجلباب!!! أو ضم بهض (أفراد) ممن يثسقط عليها مسمى (شخصيات وطنية) أو (تشرينية) وهي في كثير من الأحيان أما أنها حصان طروادة أو جاسوس لجهة معادية للشعب بمهام محددة أو من التائهة بين حب ما عُرِض عليها من غنيمة طُعم أو قبول الضغط المشوه من وجودها بمؤسسة تابعة لنهج من يتحكم بها منذ 2003 وقاطعها الشعب عن حق وموضوعية فكيف نقرأ جانبا من تلك القضية الإشكالية؟؟؟؟

متابعة قراءة مقولات في التغيير وحراكه في مسيرة العراقيات والعراقيين نحو البديل؟

...

المرصد السومري لحقوق الإنسان يدين جريمة إعدام جماعي للاجئين عراقيين على الحدود البولندية!؟

تناقلت مصادر مختلفة ما تسرب عن لجنة تحقيق بأن 135 لاجي عراقي قد تعرض للإعدام الجماعي ودفنه سراً من طرف جنود بولنديين.. ! وفي وقت نطالب بالتحقق من تلك المعلومات من طرف جهات أممية دولية متخصصة فإننا نطالب بإحالة القضية إلى الجنائية الدولية وممثلي المنظمات الاختصاص لتقديم التقرير إلىأعلى جهة دولية لاتخاذ القرار الأنجع  بما يرتقي لمستوى الجريمة وصدمتها الكارثية الفاجعة مع تقديم الأطراف المسؤولة للمقاضاة وإيقاع أشد عقوبة بعيدا عن أية محاولات لطمس القضية الوحشية ببشاعاتها القيمية الأخلاقية تحت أية ذريعة كانت وبهذا الشأن كان المرصد السومري قد أصدر بيان إدانة وإطلاق حملة للمطالبة بالحقيقة والعدالة

متابعة قراءة المرصد السومري لحقوق الإنسان يدين جريمة إعدام جماعي للاجئين عراقيين على الحدود البولندية!؟

...

تيار الديموقراطيين العراقيين يجدد المسيرة ويعزز أساليب عمله ويطورها

مع تشكيل لجنة أو هيأة [[أكاديميون ديموقراطيون]] بات بين يدي المجتمع العراقي مرجعية علمية أكاديمية يمكنها مع تنامي الجهد واستكمال تفاصيل اشتغاله أن تلعب دورا كبيرا  في تغيير المشاهد التعليمية والبحثية بصورة مميزة وقادرة على تلبية إجابات مهمة ووافية للتغيير لا ترقيعات تمرر الانسداد

متابعة قراءة تيار الديموقراطيين العراقيين يجدد المسيرة ويعزز أساليب عمله ويطورها

...

العراق بين محاولات عبور خطي الفقر والبطالة وحاجز الجوع

البطالة والفقر ظاهرتان خطيرتان بخاصة في ظروف استفحالهما وتحولهما إلى بركة آسنة تحظى باستقرار وتكريس يفرز ظاهرة جديدة ثالثة هي المجاعة  ولكن هذه الظواهر ليست عابرة وتقف عند أزمات عابرة ممكنة التجاوز بتصريحات وتبريرات وخطط أو تكتيكات لا تغني ولا تسمن؛ بل هي ظواهر مؤداها العنف بكل اشكاله وبناء قواعد الإرهاب والاقتتال والاحتراب الأمر الذي يشيح بالمسار غلى مصادرة وجودية للإنسان بكل حقوقه وحرياته ويحوله غلى زمن الرق والعبودية ويحمل بطياته مرحلة القنانة بكل معانيها فهلا تنبهنا إلى أن القضية ليست درءا لانسداد عابر مؤقت في تشكيل حكومة ولكنه إشارة تحذير وإنذار بالخطر المحدق بنيويا بالفناء إن سلم الشعب أمره بعد تصويته بالأغلبية القريبة من الإجماع على مقاطعة المنظومة بكاملها ولا مجال بعدها للتراجع بل التقدم والحسم الجوهري النهائي الكلي بعيدا عن قشمريات قوانين رسموها لاسستغلاله بل استعباده!!؟

متابعة قراءة العراق بين محاولات عبور خطي الفقر والبطالة وحاجز الجوع

...

رأس الشليلة!!!؟

ما يكاد المرء يلتقط أنفاسه لاكتشافه واقعة أو أخرى حتى تأتيه ثانية وثالثة وتتعاقب عليه الملمّات والكوارث لتفجع أيامه وتُلبسها رداء فاحماً حزينا سارقةً منه بوصلة منطق وإمكانات تشخيص وتعرّف إلى طريق الخلاص.. التساؤل مازال يتوالى وسط ركام الابتلاءات والمواجع والفواجع: أين رأس الشليلة!!!؟ ويأتي جواب على استحياء أولا بتشخيص الحال وتاليا بترسيم إجراءات المآل حلا ومعالجة يسابقان الأحداث الجلل التي تسابق الأمل.. فأما:

متابعة قراءة رأس الشليلة!!!؟

...

تحية إلى مؤتمر اتحاد الطلبة العام  

ينعقد مؤتمر اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية قريبا وقد توجهت بكلمة وإضاءة مستحقة إلى المؤتمر انطلاقا من كوني من الأعضاء السابقين في الاتحاد بمرحلة السبعينات من القرن المنصرم ومن إيماني بأن الإنسان يبقى يتتلمذ في مدرسة الحياة ويبقى طالب علم بدروبها وتجاريبها.. وحيث أجيال الإنسان تتواصل متبادل تسلّم وتسليم راية التنوير وجوهرتها من (الطلبة) وبالحتم نوعيا اتحاد الطلبة الأعمق في مشروعه والأبعد بمسيرته وتاريخ خبراته وتجاريبه.. تحية وكل التهاني والأمنيات بالتوفيق والنجاح يكلل المؤتمر الجديد

متابعة قراءة تحية إلى مؤتمر اتحاد الطلبة العام  

...