نداء لتفعيل الإحالات العلمية بالاعتماد على البحوث العلمية المحكمة في ابن رشد المحكَّمة وللنشر فيها

مازال بعضنا يتجنب بعض الجهد لمتابعة الإحالة والاستشهاد بمادة علمية محكمة ويتجه لكل ما يقع بين يديه ربما بعضهم بلا تمحيص ولا تحكيم ولا أي اعتماد علمي ما (قد) يوقع في الوهم وربما التضليل.. ندعوكم لمزيد تفاعل مع البحوث العلمية المحكمة المنشورة بمجلات بحثية معتمدة ونقترح عليكم مجلتنا مجلة ابن رشد العلمية المحكمة كي تستثمروا الوصول السهل عبر الرابط المتاح هنا بنص الإعلان بموقع ابن رشد وعبره إلى موقع معرفة المعتمد بمعامل تأثير رسمي بات يشمل بلدان العربية والمنطقة ودول بأنحاء العالم مما تنشر باللغة العربية والأنجليزية شكرا لمروركم بالموقع والاستشهاد ببحوث المجلة علما أننا نتيح ايضا عناوين البحوث في فهارس مفصلة كما تجدونها في موقع المجلة الرسمي

متابعة قراءة نداء لتفعيل الإحالات العلمية بالاعتماد على البحوث العلمية المحكمة في ابن رشد المحكَّمة وللنشر فيها

...

المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الانسان يدعو إلى إيقاف المجازر ضد الشعب الفلسطيني وكافة المدنيين فوراً

أصدر المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان تصريحا صحفياً بشأن الحرب الدائرة في فلسسطين نضعه في أدناه كما وردنا بيانا صادراً عن المنتدى بذات الشأن نرفقه مع التصريح هنا في أدناه.. وألواح سومرية معاصرة إذ تنشر موقف الحركة الحقوقية تؤكد على ضرورة إعلاء أولوية الحياة الإنسانية وتأمينها وسلامة جميع المدنيين الأبرياء؛ كما ترى أنه بات واجبا على دول العالم وفي المقدمة الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن الدفع باتجاه ملزم لحماية المدنيين وحفظ أرواحهم وتأمين ما نصت عليه اتفاقية جنيف الرابعة ومبادئ الأمم المتحدة ولوائح الحقوق والقانون الدولي الإنساني المُنتهك يوميا من طرف آلة الحرب، ولا يبرر (ادعاء) مكافحة إرهاب نفرٍ إبادة شعبٍ و\أو تهجيره القسري بأي حال؛ لأن ذلك من جرائم الحرب بكل ما تتضمنه الوقائع من ارتكاب جرائم ضد الإنسانية أيضا وجرائم العدوان.. أوقفوا العنف فورا ولتتجه كل الأمور نحو حل سلمي عادل شامل يُنهي أسباب ما يجري

متابعة قراءة المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الانسان يدعو إلى إيقاف المجازر ضد الشعب الفلسطيني وكافة المدنيين فوراً

...

من أجل إنهاء الصراع المشتعل في فلسطين وتحقيق السلام العادل والشامل

بعد 75 سنة عجافا شداداً من الاحتلال الاستيطاني ونهج العقاب الجماعي والجرائم العنصرية وبعد سنة حافلة بجرائم الاغتيال والتصفية والقمع والتغيير الديموغرافي مما مارسته الحكومات الإسرائيلية وإهمال  قرارات الشرعية الدولية يأتي اشتعال الصراع مجددا هذه المرة بالتذرع بحماس يُطلق العنان لـ((حرب)) وحشية ضروس تقع بأثقالها على رؤوس الأبرياء من المدنيين فيما لا يهم أي من أطراف الصراع الفعلي الدائر مصالح الشعبين وأمنهما ومستقبلهما ولا انشغال باتجاه تحقيق السلام العادل والشامل وإنما خوض مغامرات دموية لمآرب قوى إقليمية مرة ومطامع قوة متطرفة مرات والنتائج كارثية يلزم الوقوف بحزم ضد أسبابها الحقيقية بعيدة الغور وليس تعليق استمرار الجرائم والصراع الوحشي على شماعة الحدث النتيجة.. هنا يكون الحل السلمي العادل والشامل هو ما يلجم قوى العنف والإرهاب من كل الأطراف هذه معالجة مختصرة بوقائع الجمر والقتل المجاني وضرورة وقف الحرب فورا وتلبية الحل كي لا تستمر أنهار الدم

متابعة قراءة من أجل إنهاء الصراع المشتعل في فلسطين وتحقيق السلام العادل والشامل

...

المرصد السومري لحقوق الإنسان  يطالب بموقف أممي لحماية الشعب الفلسطيني والتضامن مع نضاله من أجل إقامة دولته الحرة المستقلة

كل التضامن مع أهلنا شعب فلسطين في نضالهم من أجل الحرية والاستقلال.. معبرين هنا عن دعمنا الكامل لما يحقق السلام عبر إعلان الدولة الفلسطينية الحرة المستقلة وحماية شعب فلسطين مما يجري بحقه من جرائم وحشية مستمرة.. مؤكدين هنا أن التذرع بمحاربة منظمة إرهابية لا يبرر ولا يسمح بالعقاب الجماعي لشعب بأكمله كما لا يقر ما يُرتكب من جرائم تصفوية بحقه.. هنا نضع بين أياديكم بيان المرصد السومري لحقوق الإنسان وتعبيره عن تضامنه مع تطلعات السلم والأمن بالمنطقة والعالم وإنهاء كل أشكال العنف ودوامات الحروب 

متابعة قراءة المرصد السومري لحقوق الإنسان  يطالب بموقف أممي لحماية الشعب الفلسطيني والتضامن مع نضاله من أجل إقامة دولته الحرة المستقلة

...

مشعلو الحرائق يحاولون مجدداً في كركوك!

كركوك ملتهبة والأرض فيها بحال من الغليان والاحتقان وشديد التوتر حداً أودى بحيوات مواطنين! وخطاب التحريض العدائي بخاصة منه ذاك الذي يصب جام غضبه ضد الكورد يتخفى بمهاجمة الحزب الديموقراطي الكوردستاني ومقراته؛ الكارثة أن عناصر الاحتقان والتوتر ذات النهج الشوفيني العنصري بعضها في الميليشيات وأخرى ترتدي الزِّي المدني لكنها تخبي السلاح تحت ذاك الزي! وهكذا تتواصل فعاليات التحريض والاستعداء ويتقدم مشعلو الحرائق لمزيد صب الزيت على النيران.. الآن وليس بعد أية لحظة الآن وليس غدا يجب فرض الأمن وإعادة الأمان والسلم الأهلي وحماية الناس وقطع الطريق على أسباب الفتنة ومآربها.. هذه كلمة ونداء خطابه إلى تطبيع الأوضاع واستعادة السلم الأهلي وأعلى صوت لقوى التعايش ومبادئه بما يُخرس زئير الأشرار ويُنهي أي دور لنهجهم.. أفلا نُعلي أصواتنا قبل أن تمتد الحرائق للجميع حيث لا رابح في حروب عبثية لمجانين العنصرية والشوفينية؟؟؟

متابعة قراءة مشعلو الحرائق يحاولون مجدداً في كركوك!

...

نسبة نجاح الطلبة كيف نقيسها وماذا تؤشر عراقيا وبم تذكرنا وتثيره من أسئلة خارج مسارها المعتاد؟؟؟

أثارت في ذهني إحصاءات نتائج التعليم للثانوية العامة بمصر وهي نتائج أو إحصاءات معتادة بمختلف دول العالم والمنطقة، أقول أثارت تداعيات بشأن أوضاع طلبتنا ومخرجات التعليم عندنا وهوية منظومة التعليم برمتها منذ 2003 حتى يومنا. وبخلاف بلدان العالم فإن الأسئلة التي تُثار لا تستقيم مع المعتاد لأن الكارثة الكامنة وراء الأرقام وأية إحصاءات تبقى حبلى بأشكال الفساد المترع بجرائم تخريب العقل العلمي وإفشاء منطق الخرافة وظلاميات ما أنزل الله بها من سلطان بأيٍّ من عصور العتمة والتخلف التي مرت بالبشرية!!؟ فلنقرأ جانبا من تلك التداعيات عساها تمنح فرص تفكّر وتدبر تجاه الأشمل والأوسع في وضع العراق وجوديا قبل أن ترسم الإحصاءات لحظة فناء !!!!؟

متابعة قراءة نسبة نجاح الطلبة كيف نقيسها وماذا تؤشر عراقيا وبم تذكرنا وتثيره من أسئلة خارج مسارها المعتاد؟؟؟

...

نداء من أجل تبني ((منصة للطفل والطفولة في العراق))

هذا نداء حقوقي متخصص بقضايا الطفل والطفولة ومصائر وجودية وما يعانون مما يجابه العراق من كوارث مجتمعية وانهيار بدءا بالعائلة وليس انتهاء بالطفل والطفولة.. وإذا كان التشظي والتفكك هو طابع وجود منظمات مختلفة تُعنى بالطفل وقضاياه فإن ارتباطها بالعمل الموسمي والفردي والطابع الخيري السطحي في مجابهة جوهر الجرائم المرتكبة؛ فإنَّ وجود منصة لططفل والطفولة وبرامج عمل نوعية واستراتيجية تتجاوز الخطابات الرسمية والسياسية التزويقية هو المنطلق المؤمل اليوم وعاجلا بقضية استفحلت وباتت تُعطي مخرجات خطيرة.. فهلا بدأنا العمل!؟

متابعة قراءة نداء من أجل تبني ((منصة للطفل والطفولة في العراق))

...

بين تفعيل بعض بنود معاهدة لوزان والإعلان عن موتها بعد مائة عام شكَّلت المعاهدة أداة للإجهاز على تطلعات الشعوب وجديدها يسعى لتكريس مشروع العثمنة

في حوار مع وكالة أنباء هاوار نيوز كنتُ تحدثت عن معاهدة لوزان وتداخلات العمل بها بعد مرور 100 عام عليها وكيف يتم تجاوز بنود منها والتمسك بأخرى في إطار محاولات من الجانب التركي لاستغلال المتاح بين يديه لفرض رؤيته في إعادة تخليق السلطنة بمنطق العثمنة وسياسة الأخونة التي تريد لها أن تكون ممرها نحو البلدان العربية التي ظلت حركات سياسية تركية تعدها خيانة لامبراطورية أدخلت بلدان العربية وأخضعتها لمنظومة التخلف والظلامية.. الحديث بمجمله موحداً وهو كذلك متاح عبر رابط الوكالة على وفق الحوار الذي جرى والمعالجات الفكرية السياسية مفتوحة لمزيد حوار في ظروف تحتاج لمواقف جدية فاعلة قبل أن تفرز نتائج وخيمة لتسلل العثمنة والأخونة وسطوة انبعاث انكشاريتها من جديد!!؟

متابعة قراءة بين تفعيل بعض بنود معاهدة لوزان والإعلان عن موتها بعد مائة عام شكَّلت المعاهدة أداة للإجهاز على تطلعات الشعوب وجديدها يسعى لتكريس مشروع العثمنة

...

المرصد السومري لحقوق الإنسان والحركة الحقوقية يشاركون مسيحيي العراق مطلب إلغاء المرسوم الرئاسي ذي الرقم 31 لسنة 23

أصدرت منظمات حقوقية عديدة ومعها حركات سياسية ذات نهج مدني تنويري بيانات شجب واستنكار للمرسوم الجمهوري الذي سحب مرسوما سابقا بشأن تولية غبطة الكاردينال ساكو الأوقاف المسيحية وطالبت بسحب المرسوم 31 وعدم الاستجابة لما يخدم الانتهاكات وأشكال الابتزاز مما يتعرض له مسيحيو العراق. وقد تداول المرصد المجريات وأصدر بيانه تضامنا ودعما لكل المواقف التي تدافع عن أهلنا وتمنع تشظيهم بين قوى متناحرة يسهل استغلالها كما يتوهم أعداء الشعب وأعداء هوية التنوع والتعددية ولمعطيات الوجود الفيدرالي ونحن في الوقت ذاته نرى ضرورة الضغط بحملة وطنية ترتقي لمستوى المسؤولية تجاه ما صدر بخاصة أن الدستور هو عقد اجتماعي لوج\ة الشعب وجماية الإنسان وهويته وخياراته وليس نصوصا جامدة بجدود ما قد يخدم أطرافا افتضح أمرها 

متابعة قراءة المرصد السومري لحقوق الإنسان والحركة الحقوقية يشاركون مسيحيي العراق مطلب إلغاء المرسوم الرئاسي ذي الرقم 31 لسنة 23

...

فلسطينيون تحت الاحتلال وفي ظل تفاقم انتهاكاته منذ 1947، حتى باتت أقرب لجرائم الإبادة والعدوان!

الشعب الفلسطيني بين وضعه بخانة استجداء قرارات مخدِّرة لا نرى منها سوى صياغاتها المتراجعة عن حقوق الشعب نفسه والاتجار به كما فعلت بعض النظم الشمولية والعقائدية كثيرة الادعاء والتزييف أو وصمه بالإرهاب الجماعي لشيطنته ومطاردته بقوانين حاكمة مبررة للاحتلال وبين حقه بتقرير المصير وإعلان دولته الحرة المستقلة بنضالاته المشروعة سواء بالقانون الدولي أم بقرارات الأمم المتحدة التي أقرت للشعب الفلسطيني مشروعية كفاحه بكل السبل لاستعادة حريته وبناء دولته.. ماذا نرى للقضية اليوم؟ وكيف يمكن قراءة أشكال التضامن مع الشعب مستلب الحقوق والواقع تحت مقاصل عدوانية؟

متابعة قراءة فلسطينيون تحت الاحتلال وفي ظل تفاقم انتهاكاته منذ 1947، حتى باتت أقرب لجرائم الإبادة والعدوان!

...