نداء: لا للتقشف في ميزانية الثقافة والفنون والآداب

الثقافة ووعي الناس وهوية العقل الوطني، عقلا علميا ومنطقا حصيفا خبيرا عارفا؛ هي جزء رئيس من السلامة الوطنية ومن الأمن الوطني. فمن دون العقل الوطني العلمي ومن دون ثقافة معرفية متقدمة تبقى الأمور عرضة للاستغلال من قوى الهدم والظلام، قوى الجريمة واستغلال الناس وتضليلهم.

لذا فإنّ الثقافة تبقى من بين المحاور الاستراتيجية للدفاع عن الهوية الوطنية وعن السلامة الوطنية وعن الأمن الوطني.. الشعب اليوم يلتف حول مثقفيه ومفكريه ومبدعيه في تصديهم للتقشف الذي يجري على حساب الثقافة وخطابها ومنجزه ويتجه لصالح النهب والسرقة والاستيلاء على الثروة العامة! الأمر الذي يجب أن تعلو الصوات كافة ضد جريمته.

...

رأي واحد على “نداء: لا للتقشف في ميزانية الثقافة والفنون والآداب”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *