عرب وين طنبورة وين.. البرلمان والحكومة مستمرين بالشين

عرب وين وطنبورة وين! العالم هجّت بطرك ارواحها ومستعدة أن تغرق ببحورالدنيا وما تبقى ببلد لا تملك نفسها فيه ولا تأمن عليها ولا تحيا إلا كالعبيد يساقون لأسواق نخاسة من يتحكم بالبلاد ويذل العباد.

البرلمان حاير بالمواقع الإباحية وتشربعات تخدم دين الطائفية السياسية وفسادها وتارك الناس ببلاويهم ومصائبهم! مرة يريد معممين من الدجالين تحديدا في القضاء ومرة يدور بنوايا النساء وطريقة لبسهن ومرة يفتي بالفصل بين الذكور والإناث خشية الفتنة!! أي فتنة وأحزابكم متزوجة الوطن والناس زواج ((ونسة!!!) وسويتو البلد ماخور إلكم وعايفين نسوانكم على إعانة بلدان الكفر مثلما ما توصفوها؟

الحكومة حايرة  شلون تمرر قرارات تزعم الإصلاح ولكن الأهم  طبعا هو شلون تُبقي على الكرسي ملكا أبديا بعد ما ينطوه ولا ينشلعون منه لو تطلع نخلة براس الــ…!

لا كل هذا، وبعد أكو كم أمي جاهل ومتخلف فرحان بالنير لمركَّب على رقبته ويدور يجتر كلمات سيده أو مالكه الذي سيتركه للتشرد بل سيميته بأول فرصة يتهدد بها…!

وبعد أكو من يظن ويتوهم أنه غير معني بكل ما يجري وأنه ماشي جنب الحيط وماكو شي راح يصيبه!!!

بسالحقيقة اللي لازم نعرفهة أنه ولَّى زمن شعليه.. و الما يشارك بالتظاهر اليوم لا يتحدث عن كرامة وحقوق وحريات… وخللي قابل بعبودية أناس وضعتهم المصادفة على كرسي حكم أعرق حضارة وأقدم دولة بالمنطقة!!! قصدي أناس من طينة زبالة أعلنت كل المعايير بالعالم وبأقاصي الدنيا أن فسادهم وصلت ريحته إلهم وصاروا عدهم الأعلى عفونة وفساداً!!؟ شيريد أكثر من الوحل؟

وخللي المسعولين يخوطون بصف الاستكان ويقشمرون علناس ويضحكون ويقهقهون عليهم ملء الأشداق دار السيد مامونة…!!

لكن فقراء الوطن، وفيهم النسوة الأرامل وفيهم اليتامى وفيهم النازحون والمهجرون وملايين الشبيبة من العاطلين عن العمل، لكن هؤلاء كلهم، هم أصحاب العقول النيرة والسواعد السمر نزلوا الميدان ولن يعودوا إلى الوراء وسيكنسوا كل هذه الأورام الخبيثة والأوبئة المتفشية وسيطهرون وجه الوطن من كل فساد وفاسد ومن كل الطائفيين بأجنحتهم

 يعني إزاحة كل الطائفيين، اللي يلعب منهم بالشيعة واللي يلعب بالسنة واثنينهم مسويهم فرهود وملتشة طابو يبيعون ويشترون بيهم بس بعد الهبة الجماهيرية لا استدارة إلى الوراء

وتلكم هي الحقيقة الوحيدة المؤكدة مهما طال بكم عبث المناورة والمماطلة
لقد بدأ العد التنازلي وانتهت اللعبة

فيا ايها المضطعدون المستعبدون اقلبوا الطاولة وكفى

قولوها كافي بس يزي قهر لزكة ونزيحها.. نريد نبني جنائنا المعلقة من جديد

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *