إدانة استمرار هدم الكنائس والمعالم الأثرية في الموصل والمطالبة  بموقف أكثر حزماً للمعالجة والحسم

ألواح سومرية معاصرة تنشر بيان لجنة تنسيقية المهجر بشأن هدم الكنائس والمعالم التاريخية وهذا نصه: بالإشارة إلى كل بياناتنا السابقة بشأن ما اُرتُكِب بحق تراثنا ومعالم حضارتنا، نؤكد ما ثبّته مرصدنا من مواصلة إرهابيي الدواعش جرائمهم بحق أبناء الموصل وبحق الإنسانية وتراثها.. فلقد عادوا ليهدموا هذه المرة في بناء عمره أكثر من 1400 سنة، هو دير القديس إيليا.. وتمثل جريمة تدمير هذا المبنى الثمين في ذخيرة البشرية وتراثها، منهجاً رصده العالم بأسره في ما تمَّ ارتكابه من قبل، طوال سنة من أعمال التخريب والتدمير على الرغم من الحملات الأممية والإدانات الدولية ومحاولات المنظمات المعنية البحث في الحلول المناسبة… و

لقد استهدف الدواعش بهمجيتهم كل الكنائس والأديرة والمعابد والمعالم الحضارية التاريخية التي تمثل واحدة من أبرز ما تحتفظ البشرية به من مسيرتها ونسيج تراثها الثرّ سواء منه المسيحي الكلداني السرياني الآشوري أم اليهودي.. ولكن المشكلة تتفاقم عندما نجد أنّ يعض الضربات من طرف قوات التحالف الدولي قد طاولت كنائس مثلما جرى بقصف كنيسة الطاهرة بالموصل، الأمر الذي يتطلب توخي الدقة في مطاردة الإرهابيين.

إنّ عدم الإسراع في استعادة سلطة الدولة وطرد شراذم الإرهاب، سيمنحهم فرصاً أخرى لمزيد من التخريب والطعن في سجلات تراثنا فوق جرائم التقتيل والتصفية وكل جرائم ضد الإنسانية التي تقع على أهلنا بالموصل.

إننا نطالب بتوثيق الجرائم بكل الوسائل، والعمل على وضع خطط تتناسب وحجمها الكارثي للتصدي لها. ومن قبل ذلك وبعده واجب حسم المعركة مع تلك الشراذم والمساعدة الفعلية الفورية التي لا تقبل انتظار لاستعادة سلطة الدولة في المحافظة التي تُرِكت لذاك الرعاع الإرهابي بكل وحشيته وهمجية ما يتركبه بحق شعب الموصل.. وتلكم مسؤولية نحملها للحكومة الاتحادية وللمجتمع الدولي لإنقاذ ما يمكن إنقاذه بسقف زمني لا يقبل العبث في تقويم الموقف وتضخيم حجم تلك الشراذم والتلكؤ في دحرهم وتطهير الوطن من قباحاتهم وجرائمهم البشعة.

لتبق رموز تراثنا وسجلات حضارة البشرية شامخة، ولندافع عن الإنسان ومنجزه أمام وحشية الهمجية الظلامية ونعيد الاستقرار والسلام ونشرع مجددا بمسيرة البناء والتقدم معاً وسوياً.

تنسيقية المهجر بالمنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان

هيأة الدفاع عن اتباع الديانات والمذاهب في العراق \ أربيل هولندا استراليا

المرصد السومري لحقوق الإنسان هولندا

المنظمة العراقية للدفاع عن الإنسان في ألمانيا \ أومرك

البرلمان الثقافي العراقي في المهجر

رابطة الكتاب والفنانين الديموقراطيين العراقيين في هولندا

20\01\2016   

musil

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *