لـ نكنْ جميعاً في أضخم مهرجان للقراءة في الشرق الأوسط، ملتقانا يوم السبت ببغداد

بلى معاً وسوياً كباراً وصغاراً، لـ نكنْ في أضخم مهرجان للقراءة في الشرق الأوسط.. إنّه مهرجاننا نحن، مهرجان أضواء الحياة ومنطق العقل وأنسنة وجودنا، مهرجان صنع الفرح والمسرة؛ إنه: مهرجان أنا عراقي، انا أقرأ

يوم السبت التاسع من هذا الشهر سنكون في حدائق أبي نؤاس، لنحيلها إلى جنان للفرح بكرنفال القراءة الأضخم، لنقل لأبنائنا إننا ما كنا يوماً بعيدين عما يبني وجودنا قويا ويضيء حيواتنا حيث الحرف نور، الكلمة ضياء، والكتاب شمس وجودنا

مرحبا واهلا وسهلا بكنّ، مرحبا واهلا وسهلا بكم، مرحبا بالعوائل تربي الأبناء على حب المعرفة وما يكشف عنهم الغشاوة ويمنع الاستغلال.. مرحى بكرنفال أنتنّ وأنتم أنجمه وشموسه

CARNAVAL

نداء إلى أهلنا في بغداد والمحافظات: هذا كرنفالكم للفرح، عيدكم الذي تنتصرون به للعقل ولقيم التنوير والتقدم

هلموا للاحتفال معا وسويا في أكبر كرنفال للقراءة في الشرق الأوسط؛ كرنفالكم الجماهيري الذي تقولون فيه أن عمقكم الحضاري مازال حياً فيكم

أنا أقرأ، إذن أنا إنسان حي موجود لا يستغلني ظالم
لا للظلام، لا للتخلف، لا للتجهيل

كونوا في الملتقى بلا تردد فالأولوية لاحتفالية الحياة وأنسنة وجودنا ورفض الضيم والظلم وإدانة محارق الكتب التي أبادوا بها مكتبات بغداد والمحافظات وها هي تعود بكم وبكرنفال القراءة الأكبر بوجودكم

كونوا حيث إحياء تاريخ من مسيرة التمدن والتحضر لشعب شاد فيه اسلافنا مكتبات ومدارس هي مهد التراث الإنساني.. العالم يتحدث بذياك الفجر البهي الساطع بشموسه أما نحن فيراد لنا التخلي عنه والأسر في كهوف الظلام، لكن هيهات فنحن مازلنا الأكثر تمسكا بقيم التمدن واولها الاحتفال بالقراءة أساسا لوعي يسطع بأضواء الحياة وانسنة وجودنا

نلتقي يوم السبت بجموع يتحدث عنها العالم،  اليوم لا عن ماضي أجدادنا واسلافنا بل عنا نتابع الخطى بمسيرة التمدن

أنا عراقي، أنا أقرأ

بغداد تحتفل بأكبر تظاهرة مدنية للقراءة لنشكل قطار الحياة بوجودنا فهبوا محبي الحياة الحرة الكريمة المضاءة بأنوار العقل

تيسير عبدالجبار الآلوسي
ليقدم كلٌّ منا مساهمته في التنوير ومكافحة كلكل الظلام،
أهلا وسهلا بكنّ وبكم في صفحتي وأنتنّ وانتم مشاعل التنوير فيها
https://www.facebook.com/alalousiarchive/

...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *