مجلة جامعة ابن رشد العلمية المحكّمة تتقدم بتصنيفها بمعامل التأثير

شقت مجلة ابن رشد العلمية المحكّمة طريقها يوم رفضت البدء من الصفر وشرعت بالعمل بصورة جسدت الكفاءة وتقدمت ونمت مع السنوات متحدية كل المصاعب والأوصاب والعراقيل.. ودخلت التصنيف خارج الفئات لتتحصل اليوم على معامل التأثير بالفئة الوسطى متقدمة بخطى ثابتة إلى أمام.. نضع بين ايديكنّ وأيديكم قرار الاعتماد الأخير إلى جانب ذلك سنوافيكم بقرارات مضافة بهذا الميدان قريبا

مجلة جامعة ابن رشد العلمية المحكّمة تحظى بمعامل تأثير
وتكون ضمن فئة(Q3)الوسطى بين الفئات بقيمة(0.0111)من(0.095)
نتوجه بالتحية والتقدير لهيأتي التحرير والاستشارة ولكل من ساهم بجهود المجلة العلمية (ابن رشد) وفي تنميتها وتقدمها كما نتقدم بالشكر والتقدير وعميق التحايا والامتنان لاشتغال لجان التقويم الداعمة لـ(Arcif) وهي متكونة من ممثلي مؤسسات (مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية ببيروت ولجنة الأمم المتحدة لغرب آسيا (الإسكوا) ومكتبة الأسكندرية وقاعدة بيانات معرفة وجمعية المكتبات المتخصصة العالمية فرع الخليج وإلى اللجنة العلمية من خبراء وأكاديميين من دول عربية ومن بريطانيا..
إن نجاح مجلتكم العلمية المحكمة (ابن رشد) من بين أكثر من 5100 عنوان ووصولها مع (877) من الدوريات العلمية وسط حوالي 1400 مؤسسة علمية، إنما يؤكد الاستحقاق الذي نسهر على التقدم به والتمسك بقيم الروح الأكاديمي ولوائحه المعتمدة عالمياً..
نجدد التحية والتقدير لمؤسسة معرفة الرائدة في الاشتغال المميز بمستوياته العربية شرق الأوسطية والعالمية ولمديرها ومؤسسها الدكتور سامي الخزندار، لجهوده المهمة الكبيرة في هذا الميدان، مشيرين لجميع الناشطات والناشطين في العمل بتلكم المؤسسة الرائدة..
ونحيي هنا بهذه المناسبة الطيبة، كلَّ الزميلات والزملاء اللواتي وضعن والذين وضعوا الثقة بمجلتهم التي تمضي بعقدها الثاني بكل ثقة واقتدار..
سنوافيكم بمزيد الأخبار المضافة والتفصيلية في سجل دوريتنا وسط مؤشرات ومعامل التأثير والاستشهادات المرجعية في تعاملنا الإقليمي والدولي مع كبير الاعتزاز لجميع الأحبة حاملي مشاعل التنوير الثقافي الفكري ومنطق العقل العلمي الأكاديمي
عن رئاسة جامعة ابن رشد في هولندا

****************************************************************************

اضغط على الصورة للانتقال إلى الموقع ومعالجاته

********************يمكنكم التسجيل للحصول على ما يُنشر أولا بأول***********************

تيسير عبدالجبار الآلوسي
https://www.facebook.com/alalousiarchive/

سجِّل صداقتك ومتابعتك الصفحة توكيداً لموقف نبيل في تبني أنسنة وجودنا وإعلاء صوت حركةالتنوير والتغيير

للوصول إلى كتابات تيسير الآلوسي في مواقع التواصل الاجتماعي

...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *