تحية لهدير الإبداع في مسرحنا العراقي

تحية لهدير الإبداع في مسرحنا العراقي بمناسبة اليوم العالمي للمسرح

     جابه المسرح المعاصر مهاما نوعية وجدية مميزة مذ هدرت على الركح أصوات أقدام الإنسانية تتقدم لصنع حاضرها ومستقبلها متحدية عقبات خطيرة اكتنفت العصر الحديث من نمط الحروب الكونية والإقليمية الكبرى والأزمات العاصفة اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا… وعراقيا هزَّت مسيرة المسرح بهويته العراقية الحياة الراكدة المعتمة التي كانت تغادر ظلام الحكم [العصملي] لتدخل أزمنة الحركة والتغيير بخاصة بُعيد الحرب العالمية الثانية…

متابعة قراءة تحية لهدير الإبداع في مسرحنا العراقي

...

من أجل ثقافة لعراق السلم والديموقراطية

تتقدم بنا الأيام وتمضي حيث ظروف متداخلة معقدة من الآلام والمصاعب والجراح؛ حتى أننا صرنا نبيت يومنا على أخبار حزينة فنصحو على آخر بتفجيرات تكاد تغطي الوطن ومدنه وقصباته! فماذا نحن فاعلون؟

متابعة قراءة من أجل ثقافة لعراق السلم والديموقراطية

...

بحث في التعليم بمجلة الثقافة الجديدة عدد 319

في العدد 319 لمجلة الثقافة الجديدة تقرأ بحثا في التعليم ومحاور اشتغاله بين تراجعات وامراض ومحاولات معالجة تجدون النص في الرابط في أدناه

متابعة قراءة بحث في التعليم بمجلة الثقافة الجديدة عدد 319

...

العلم العراقي؟!

لكل شخص أو جمعية أو ناد أو مجموعة بشرية أو شعب أو دولة رمز وراية أو علم.. ويلزم عندما يتعلق الأمر بجماعة أن يكون الرمز متوافق عليه وديا لا بالإكراه والفرض القسر وأن يكون معبرا عن طبيعة المجموعة وأهدافها وتصوراتها وعن مكوِّناتها كافة.. وبخلاف ذلك يكون الرمز أو العلم هنا غير معبر عن المجموعة ولا يوصل رؤستها إلى الآخرين أو لا يعكس طبيعتها ووجودها…

متابعة قراءة العلم العراقي؟!

...

رسالة بمشروعات الثقافة العراقية لسعادة السفير بهولندا من أجل نقلها للرئاسات الثلاث

سعادة سفير الجمهورية العراقية في هولندا      تحية عراقية صميم       وبعد

في الوقت الذي نثمن فيه جهودكم الوطنية المخلصة على رأس الدبلوماسية العراقية في هولندا ومثابرتكم وحرصكم الأكيد على تقديم أفضل الخدمات لأبناء الجالية العراقية هنا أنتم وأركان السفارة العراقية في لاهاي، وفي الوقت الذي نشيد بصحة النهج الذي تتبعونه لإعلاء اسم العراق وتقديم ما يمكن لشعبنا وفئاته العريضة ودعم جهود الحكومة الوطنية المنتخبة وتمثيل الوطن بوحدته الترابية وسيادته وبأقاليمه الفديرالية ومنها كردستان العزيزة،

متابعة قراءة رسالة بمشروعات الثقافة العراقية لسعادة السفير بهولندا من أجل نقلها للرئاسات الثلاث

...

رسائل إلى الرئاسات الثلاث بشأن مشروعات الثقافة العراقية

فخامة رئيس الجمهورية العراقية الموقر الأستاذ جلال الطالباني المحترم \ دولة رئيس الوزراء الموقر الأستاذ جواد المالكي المحترم \ دولة رئيس الجمعية الوطنية العراقية الموقر الأستاذ محمود المشهداني المحترم            تحية عراقية صميم وبعد

في الوقت الذي نثمن فيه جهودكم الوطنية المخلصة على رأس السلطة المنتخبة ومثابرتكم وحرصكم الأكيد على محاولة ترسّم النهج الأصوب والأقوم لحل مشكلات عراقنا الجديد، وفي الوقت الذي نشيد بالنهج الموضوعي الذي تترسمونه لإعلاء اسم العراق وتقديم ما يمكن لشعبنا وفئاته العريضة وعملكم المثابر لتمثيل الوطن بوحدته الترابية وسيادته وبأقاليمه الفديرالية ومنها كردستان العزيزة، فإننا نتقدم إليكم وعبركم إلى الفاعليات والمسؤوليات العراقية الوطنية بمشروع لدعم الثقافة والمبدعين والأكاديميين العراقيين من واقع التجاريب التي حصلت وتحصل لأبناء وطن الرافدين.. وهي مشاريع تنموية ترفع وتشحذ الهمم لمزيد من تعميق خدمة بلادنا وأهلنا في الوطن والمهجر..

متابعة قراءة رسائل إلى الرئاسات الثلاث بشأن مشروعات الثقافة العراقية

...

المسرحيون العراقيون ومهام المرحلة؟

توطئة

بدأ المسرح العراقي مسرحا لثقافة وطنية وإنسانية فاتخذ من القيم الاجتماعية والوطنية مسارا لنصوصه ولأساليب معالجته.. ومع تطور العمل الفني المسرحي ورقيِّه صار المسرح العراقي يلعب أدوارا مهمة على صعيد شحذ الوعي السياسي العام والمشاركة في التعبئة الجماهيرية حتى صارت الجماهير تخرج من قاعات المسرح في مظاهرات ناضجة الرؤى والمطالب، كما هو الحال فيما كان يحصل في أربعينات القرن المنصرم وخمسيناته..

متابعة قراءة المسرحيون العراقيون ومهام المرحلة؟

...

بعض مثالب إعلامنا ووضعنا الراهن وتشوهاتهما؟

كثيرة هي الجرائم المرتكبة بحق العراقيين اليوم، وكثيرة أنواعها وأهدافها، مثلما هي كثيرة الجهات والأسباب التي تقف وراء كثرة الجرائم المتفشية اليوم في بلاد الحضارة والسلم والخيرات. إنَّها حالة من الانفلات الأمني التي خرجت عن السيطرة، لأسباب منها الرئيس ومنها الثانوي؛ وما ينبغي على القوى الوطنية الديموقراطية التي تتصدى للوضع اليوم هو اتخاذ القرارات الحاسمة والعاجلة في تشخيص دقيق للوضع وأولويات أو أسبقيات العمل لمعالجته الجذرية..

متابعة قراءة بعض مثالب إعلامنا ووضعنا الراهن وتشوهاتهما؟

...

وقفة مع الوضع النفسي والاجتماعي العراقي الراهن؟؟!

1. لغة تعذيب الذات ونقد الآخر المنشطر المتشظي

‎طغيان خطاب العنف السياسي وبعثرة الجهود وتشتيتها في إطار لغة طائفية تمزيقية وظلامية أمر يؤدي بالتأكيد لمشاغلة المجتمع بأكمله بظروف سلبية مقيتة كالسائدة اليوم في أوضاعنا الراهنة من دون أنْ يجد كثير من المحللين وعامة الناس، حقيقةَ َ،  أيَّ بادرة لضوء في آخر النفق فقد امتد هذا النفق المظلم أكثر من قدرات تحمّل ألم الجرح الفاغر لإنسان عراقنا الجديد…

متابعة قراءة وقفة مع الوضع النفسي والاجتماعي العراقي الراهن؟؟!

...

دعوة لوقف الاعتداءات الهمجية الظلامية على النُصُب والتماثيل والأعمال الفنية؟!!

من أجل تطوير عملنا النوعي دفاعاً عن أجهزتنا الثقافية والإعلامية والفنية

 بدأت الأوضاع في عراق ما بعد سقوط الطاغية وزوال أجهزته القمعية بالاتجاه نحو حال من أعمال الابتزاز والإخضاع لمصالح قوى مافيوية تتستر بواجهات العمل الحزبي في ظروف “انفلاشية” وليست ديموقراطية قائمة على أسس المجتمع المدني والعمل المؤسساتي.. ونقول هنا “انفلاشية” لنحت مصطلح يستجيب للواقع بما فيه من “انفلات” و “تسيّب” وبما فيه من تهديم كما يقول العراقيون “تفليش” فيأتي المصطلح “انفلاشية” ليحتل صرح الديموقراطية الذي كان ينبغي أن يعلو ويُبنى في بلادنا.. وهو ما سيتحقق بالتأكيد عبر قراءة جدية مسؤولة من القوى الحية الفاعلة في وطن الحضارة والمجتمع المتمدن…

متابعة قراءة دعوة لوقف الاعتداءات الهمجية الظلامية على النُصُب والتماثيل والأعمال الفنية؟!!

...