نداء المرصد السومري لحقوق الإنسان بشأن احتمالات الحرب والتهديد بها في الشرق الأوسط

نداء المرصد السومري لحقوق الإنسان بشأن احتمالات الحرب والتهديد بها في الشرق الأوسط بهدف توكيد أنَّ مكافحة الإرهاب وكبح اندفاعات مَن وراءه هو طريق السلام الوحيد والشامل في المنطقة.. لنوقف مغامرات الملالي ووكلائهم الميليشياويين ومقامراتهم بحيوات الناس ومصالحهم وسلامة بيئتهم بكل الصُعُد والمستويات

متابعة قراءة نداء المرصد السومري لحقوق الإنسان بشأن احتمالات الحرب والتهديد بها في الشرق الأوسط

...

إدارة مشروعات التعليم بين المال والخرافة

إدارة مشروعات التعليم بين المال والخرافة

مقتبس: “لعل سطوة مافيا المال السياسي الفاسد بالتحالف مع العمامة وزيف ادعاءات غالب أصحابها، أفسد مجمل الحياة العامة. ومن أبرز محاور الإفساد والتخريب التي نرصدها هو تبييض الأموال بمشروعات تعليم مشوهة البرامج والمخرجات، فكيف نقرأ المشكلة؟”.

متابعة قراءة إدارة مشروعات التعليم بين المال والخرافة

...

الوحدة في التنوع وإجابات المصير والحرية

 هذا مدخل في إشكالية (الوحدة في التنوع) وربطها جدلياً بإجابات المصير والحرية. وهي محاولة لتقديم مساهمة معرفية في قراءة ظاهرة إنسانية تعنى بالهوية بعموم الوجود وطابعه وبتفاصيل ذياك الوجود الإنساني وتطبيقات العيش انطلاقاً من طابع تفاعل الكلاني الأشمل مع تكويناته التي تمثل كلانياتها عندما تُقرأ باستقلالية ومن دون قسر، أو عندما نعود إلى حق رديف وجود الإنسان بأنه يحمل هويته بوساطة بصمة مخصوصة لا يمكن إلغاء كينونتها ووجودها حتى لو فنيت عيانيا لكنها ستترك ندبة أبدية مثلما أزلية قوانين الوجود .. فكيف نقرأ الإشكالية؟ وكيف نستثمرها بنيوياً بطريقة الإيجاب لا الهدم؟ ربما سيجد المرء منا هنا ما يفيد في بناء معالجة ونتائج اطبيقية لنظرية متاحة للعقل العلمي ولكنها تتطلب منا الوصول إليها وهذه محاولة و\أو قراءة عساها تحقق ذلك

  
متابعة قراءة الوحدة في التنوع وإجابات المصير والحرية

...

مطالب بتفعيل دور الادعاء العام والقضاء لممارسة أدوارهما الدستورية

واجب كبح مآلات خطاب البلطجة وتكفير الآخر الذي انتقل لمرحلة تهديد الأمن الوطني والسلم المجتمعي

مقتبس: “ما ترتكبه قوى الفساد في العراق هو انتهاك صارخ لسلطة القانون ومصادرة للحقوق والحريات وإشاعة لخطاب الكراهية ونشر الفتن وتخندقات الاحتراب، والقصد إدامة الجريمة والتستر عليها بعناوين التدين وأضاليل القدسية المزيفة التي يتظاهرون بها.”

متابعة قراءة مطالب بتفعيل دور الادعاء العام والقضاء لممارسة أدوارهما الدستورية

...

العدد 14 من جريدة التيار الاجتماعي الديموقراطي التضامن

العدد 14 من جريدة التيار الاجتماعي الديموقراطي التضامن

 

متابعة قراءة العدد 14 من جريدة التيار الاجتماعي الديموقراطي التضامن

...

علمنة الخرافة ومحاولات اختراق التعليم العالي وتشويهه

نوافذ وإطلالات تنويرية  \\ نافذة(05): فضاءات التنوير يقارع الظلام \\  إطلالة (10): علمنة الخرافة ومحاولات اختراق التعليم العالي وتشويهه!

مقتبس: “عندما يستطيع امرئ أن يتبختر بمنصبٍ بعد أن يفرّغه من محتواه، من دون ردود فعل تجابهه؛ فإنّ ما يجري مؤهل بالتمام والكمال لمشروع علمنة الخرافة وتسويقها مثلما يفعل الروزخون وسط الجهلة. وتلكم هي كارثة انهيار العقل وزوال الروح العلمي!”.

متابعة قراءة علمنة الخرافة ومحاولات اختراق التعليم العالي وتشويهه

...

تداعيات وتحية تقدير لكوكبة المساهمين بمؤتمر جامعة كويا بشأن فتح آفاق الحوار العربي الكوردي ومأسسته

هذه كلمات تجسد تداعيات أولى عجلى تثور عادة بعد لقاءات مؤثرة.. وهي كلمات تعبر عن تحية تقدير لكوكبة من أعدَّ وحضَّر ومن ساهم بالمؤتمر الذي عقدته جامعة كويا بشأن فتح آفاق الحوار العربي الكوردي ومأسسته. إنها تحايا واجبة للقامات التي أكدت أنّ الأمل لا يموت وأنه سر الحياة وجوهرة إعادة أريج أزاهيرها.. حتما سيكون للحلقة التالية من قراءتي ما يكون بعمق موضوع المؤتمر وما ينبغي من توصيات فذلكم من واجب المتابعة والاستمرار بإدامة المنجز وأثره وهو أمر مستحق بالتأكيد والحتم

متابعة قراءة تداعيات وتحية تقدير لكوكبة المساهمين بمؤتمر جامعة كويا بشأن فتح آفاق الحوار العربي الكوردي ومأسسته

...

حرق الغاز وانعكاساته على الاقتصاد والسياسة في العراق؟

نوافذ وإطلالات تنويرية  \\ نافذة(05): فضاءات التنوير يقارع الظلام \\  إطلالة (09): حرق الغاز وانعكاساته على الاقتصاد والسياسة في العراق؟

مقتبس: “إن حرق الغاز العراقي وعدم الاستفادة منه أشبه بإشعال النار قرب خزانات وقود سريعة الاشتعال وتلك الخزانات ليست سوى الوطن والناس الذين جرى ويجري إفقارهم وجرهم إلى الهلاكفهل من وقفة وقرار من جميع العراقيين تجاه قضية مصيرية خطيرة كهذه؟”

متابعة قراءة حرق الغاز وانعكاساته على الاقتصاد والسياسة في العراق؟

...

استخدام أدوات تقنية في الميديا بين الإيجاب والسلب ونداء لنكون معاً

ومضة باستخدام أدوات تقنية في الميديا بين الإيجاب والسلب ونداء لنستثمرها إيحاباً ما لا يتحقق إلا معاً وسوياً
هناك أمور تقنية تخدم توسيع الاتصال والوصول إلى جمهور يحتاج لمقترحات في موضوعات الحياة بتنوعاتها ومن ذلك سمة (المشاركة) لموضوعات في صفحة أو مجموعة ولكن هناك بالمقابل مصفاة يسمونها الحظر والإشكال في ذلك أن بعضهم يستخدمها لمطاردة أو عرقلة ما يُنشر بمنطق تنويري مقترح ولا يُفرض قسراً لأن المقصد هو النشر بمنصة تسمح بالنشر بقصد الحوار.. فيكثير من الأحيان يتعرض للحظر (التنويري) بسبب من مشاكسات او صراع من طرف عناصر مشكلجية تناصب التنوير عداء وتحاول منع انتشار ما يؤنسن وجودنا.. هذه ومضة تتطلع لتفهمكم ولتعاضدكم وتعاونكم في مهام الوصول لمواد ومعالجات موضوعية تنويرية وربما لإعادة النشر كسراً للحظر المتسبب بحصار التنوير

متابعة قراءة استخدام أدوات تقنية في الميديا بين الإيجاب والسلب ونداء لنكون معاً

...

ومضة تنوير في إشكالية الموارد المالية بين الريعي والإنتاجي؟

أن تحصر الاقتصاد ومواردك المالية بمصدر يقف عند بيع الثروة الطبيعية يحيلك لمجرد بائع ما أن تنتهي بضاعته تنهي موارده ويقعد محتارا فقيرا بلا دخل يديم قوته! ما نسب موارد العراق من القطاعات المختلفة ؟ وما مساهمة الإنتاجي غير النفطي؟ وما خطط تحريك قدرات الإنتاج وطاقاته علاجا لمعضلة الاقتصاد الريعي ؟ قضية بحاجة لتساؤلات ملحة وعاجلة وخطط بديلة.. أضع بعض أسئلة لكم تفعيلها وتطويرها وإثارة وسائل تأثيرها بحملة لا للريعي نعم للإنتاجي 

متابعة قراءة ومضة تنوير في إشكالية الموارد المالية بين الريعي والإنتاجي؟

...